حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

قال الله عز وجل من آذى لي وليا فقد استحل محاربتي وما تقرب إلي عبدي بمثل أداء فريضتي وإنه ليتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه فإذا أحببته كنت رجله التي يمشي بها ويده التي يبطش بها ولسانه الذي ينطق به وقلبه الذي يعقل به وإن سألني أعطيته وإن دعاني أجبته وما ترددت عن شيء أنا فاعله كترددي عن موته وذلك أنه يكره الموت وأنا أكره مساءته

معلومات الحديث

رواه ميمونة بنت الحارث زوج النبي صلى الله عليه وسلم ، نقله الهيثمي في مجمع الزوائد وحكم عنه بأنه : فيه يوسف بن خالد السمتي وهو كذاب‏‏