حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

كنا عند أبي موسى . فدعا بمائدتِه وعليها لحمُ دجاجٍ . فدخل رجلٌ من بني تيمِ الله ، أحمرُ ، شبيهٌ بالموالي . فقال له : هلمَّ ! فتلكَّأ فقال : هلُمَّ ! فإني قد رأيتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يأكل منه . فقال الرجلُ : إني رأيتُه يأكل شيئًا فقذرتُه . فحلفتُ أن لا أطعمَه . فقال : هَلُمَّ ! أُحدِّثْك عن ذلك . إني أتيتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ في رهط ٍمن الأشعريِّين نستحملُه . فقال ( واللهِ ! لا أحملُكم . وما عندي ما أحملُكم عليه ) فلبثْنا ما شاء اللهُ . فأُتيَ رسولُ اللهِ صلَّى الله ُعليه وسلَّمَ بنهب إبلٍ . فدعا بنا . فأمر لنا بخمسِ ذودٍ غُرِّ الذَّرى . قال : فلما انطلقْنا ، قال بعضُنا لبعضٍ : أغفلْنا رسولَ الله ِصلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يمينَه . لا يبارك لنا . فرجعْنا إليه . فقلنا : يا رسولَ اللهِ ! إنا أتيناك نستحملُك . وإنك حلفت أن لا تحملَنا . ثم حملتَنا . أفنسيتَ ؟ يا رسولَ اللهِ ! قال ( إني ، واللهِ ! إن شاء اللهُ ، لا أحلف على يمينٍ فأرى غيرَها خيرًا منها . إلا أتيتُ الذي هو خيرٌ . وتحلَّلتُها فانطلقوا . فإنما حملَكم اللهُ عزَّ وجلَّ ) . وفي روايةٍ : كان بين هذا الحيِّ من جرمٍ وبين الأشعريين ودٌّ وإخاءٌ . فكنا عند أبي موسى الأشعريِّ . فقُرِّب إليه طعامٌ فيه لحمُ دجاجٍ . فذكر نحوه . وفي رواية : دخلتُ على أبي موسى وهو يأكل لحمَ دجاجٍ . وساق الحديثَ بنحو حديثِهم . وزاد فيه قال ( إني ، واللهِ ! ما نسيتُها ) .

معلومات الحديث

رواه أبو قلابة عبدالله بن زيد ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح