حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

بلغنا مخرجُ النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ونحنُ باليمنِ ، فخرجنا مهاجرينَ إليهِ ، أنا وأخوانِ لي أنا أصغرهم ، أحدهما أبو بُرْدَةَ والآخرُ أبو رُهْمٍ ، إما قال : في بضعٍ ، وإما قال : في ثلاثةٍ وخمسينَ ، أو اثنينِ وخمسينَ رجلًا من قومي ، فركبنا سفينةً ، فألقتنا سفينتنا إلى النجاشيِّ بالحبشةِ ، ووافقنا جعفرُ بنُ أبي طالبٍ وأصحابُهُ عندَهُ ، فقال جعفرُ : إنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ بعثنا هاهنا ، وأمرنا بالإقامةِ ، فأقيموا معنا ، فأقمنا معه حتى قَدِمْنَا جميعًا ، فوافقنا النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ حين افتتحَ خيبرَ ، فأَسْهَمَ لنا ، أو قال : فأعطانا منها ، وما قَسَمَ لأَحَدٍ غاب عن فتحِ خيبرَ منها شيئًا ، إلا لمن شهد معهُ ، إلَّا أصحابَ سفينتنا مع جعفرٍ وأصحابِهِ ، قَسَمَ لهم معهم .

معلومات الحديث

رواه أبو موسى الأشعري عبدالله بن قيس ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]