حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

سألوا النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ حتى أكثروا عليهِ ، فقام مغضبًا خطيبًا ، فقال : سلوني ، فواللهِ لا تسألوني عن شيٍء ما دمتُ في مقامي إلا حدَّثتكم ! فقام رجلٌ فقال : من أبي ؟ قال : أبوكَ حذافةُ ، واشتدَّ غضبُهُ ، وقال : سلوني ! فلمَّا رأى الناس ذلك كَثُرَ بكاؤهم ، فجثا عمرُ على ركبتيْهِ ، فقال : رضينا باللهِ ربًّا ، قال معمرٌ : قال الزهريُّ : قال أنسٌ مثلُ ذلكَ : فجثا عمرُ على ركبتيْهِ ، فقال : رضينا باللهِ ربًّا ، وبالإسلامِ دِينًا ، وبمحمدٍ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ رسولًا ، فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : أما والذي نفسي بيدِهِ لقد صُوِّرَتْ ليَ الجنةُ والنارُ آنفًا في عُرْضِ هذا الحائطِ ، فلم أر كاليومِ في الخيرِ والشرِّ ، قال الزهريُّ : فقالت أم عبدِ اللهِ بنِ حذافةَ : ما رأيتُ ولدًا أَعَقَّ منكَ قطُّ ، أتأمنُ أن تكون أمكَ قارفت ما قارفَ أهلُ الجاهليةِ ، فتفضحها على رءوسِ الناسِ ! فقال : واللهِ لو ألحقني بعبدٍ أسودٍ للحقتُهُ

معلومات الحديث

رواه عبدالله بن حذافة السهمي ، نقله ابن جرير الطبري في تفسير الطبري وحكم عنه بأنه : صحيح