حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

خَرجنا حُجَّاجًا ، فقدِمنا المدينةَ ونحنُ نريدُ الحجَّ ، فَبينا نحنُ في مَنازِلنا نضَعُ رحالَنا ، إذ أتانا آتٍ فقالَ : إنَّ النَّاسَ اجتَمعوا في المسجدِ وفزِعوا ، فانطلَقنا ، فإذا النَّاسُ مُجتَمعونَ على نفرٍ في وسطِ المسجِدِ ، وفيهم عليٌّ ، والزُّبَيْرُ ، وطلحةُ ، وسعدُ بنُ أبي وقَّاصٍ ، فإنَّا لَكَذلِكَ إذ جاءَ عثمانُ ، رضيَ اللَّهُ عنهُ عليهِ مُلاءةٌ صفراءُ قد قنَّعَ بِها رأسَهُ ، فقالَ أههُنا طلحةُ ، أههُنا الزُّبَيْرُ ، أههُنا سعدٌ ، قالوا : نعَم ، قالَ : فإنِّي أنشدُكُم باللَّهِ الَّذي لا إلَهَ إلَّا هوَ ، أتعلَمونَ أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ قالَ : مَن يبتاعُ مِربَدَ بَني فلانٍ ، غَفرَ اللَّهُ لَهُ فابتعتُهُ بعشرينَ ألفًا ، أو بخَمسةٍ وعشرينَ ألفًا ، فأتيتُ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، فأخبرتُهُ ، فقالَ : اجعَلهُ في مسجِدِنا وأجرُهُ لَكَ ، قالوا : اللَّهُمَّ نعَم ، قالَ : أنشدُكُم باللَّهِ الَّذي لا إلَهَ إلَّا هوَ ، أتعلَمونَ أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ قالَ : مَن ابتاعَ بئرَ رُومةَ ، غفرَ اللَّهُ لَهُ ، فابتعتُها بِكَذا وَكَذا ، فأتيتُ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، فقُلتُ : قد ابتعتُها بِكَذا وَكَذا ، قالَ : اجعَلها سقايةً للمسلمينَ وأجرُها لَكَ ، قالوا : اللَّهمَّ نعَم ، قالَ : أنشدُكُم باللَّهِ الَّذي لا إلَهَ إلَّا هوَ ، أتعلَمونَ أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ نظرَ في وجوهِ القومِ ، فقالَ : مَن يُجَهِّزُ هؤلاءِ غفرَ اللَّهُ لَهُ - يعني جيشَ العسرةِ - ، فجَهَّزتُهُم حتَّى لم يفقِدوا عِقالًا ولا خِطامًا ، فقالوا : اللَّهمَّ نعَم ، قالَ : اللَّهمَّ اشهَدْ ، اللَّهمَّ اشهَد ْ، اللَّهمَّ اشهَدْ

معلومات الحديث

رواه الأحنف بن قيس ، نقله الألباني في ضعيف النسائي وحكم عنه بأنه : ضعيف