حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

لمَّا جاء قَتْلُ زيدِ بنِ حارثةَ ، وجعفرٍ ، وعبدِ اللهِ بنِ رواحةَ ، جلس النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يُعْرَفُ فيهِ الحُزْنُ ، وأنا أَطَّلِعُ من شَقِّ البابِ ، فأتاهُ رجلٌ فقال : يا رسولَ اللهِ ، إنَّ نساءَ جعفرَ ، وذكرَ بكاءَهُنَّ ، فأمرَهُ بأن ينهاهُنَّ ، فذهب الرجلُ ثم أَتَى ، فقال : قد نهيتُهُنَّ ، وذكرَ أنَّهُنَّ لم يُطِعْنَهُ ، فأمرهُ الثانيةَ أن يَنهاهُنَّ ، فذهبَ ثم أَتَى ، فقال : واللهِ لقد غَلَبْنَنِي ، أو غَلَبْنَنا ، الشَّكُّ من محمدِ بنِ حَوْشَبٍ ، فزعمتْ : أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ قال : فاحْثُ في أفواههِنَّ الترابَ . فقلتُ : أَرْغَمَ اللهُ أنفكَ ، فواللهِ ما أنتَ بفاعلٍ ، وما تركتَ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ من العناءِ .

معلومات الحديث

رواه عائشة أم المؤمنين ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]