حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية , فأغارت على قوم , فشد من القوم رجل , فاتبعه رجل من السرية شاهرا سيفه , فقال الشاد من القوم : إني مسلم . فلم ينظر فيما قال , فقتله , فنمى الحديث إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم , فقال فيه قولا شديدا , فبلغ القاتل . فبينما رسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب , إذ قال القاتل : والله ما قال الذي قال إلا تعوذا من القتل . قال : فأعرض رسول الله صلى الله عليه وسلم عنه وعمن قبله من الناس , وأخذ في خطبته , ثم قال أيضا : يا رسول الله , ما قال الذي قال إلا تعوذا من القتل , فأعرض عنه وعمن قبله من الناس , وأخذ في خطبته , ثم لم يصبر , فقال الثالثة : والله _ يا رسول الله _ ما قال الذي قال إلا تعوذا من القتل . فأقبل عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم تعرف المساءة في وجهه , فقال : إن الله أبى على من قتل مؤمنا ثلاثا

معلومات الحديث

رواه عقبة بن مالك ، نقله أحمد شاكر في عمدة التفسير وحكم عنه بأنه : رجاله ثقات كلهم