حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

بينما نحن عندَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ إذ قام رجلٌ من الأعرابِ فقال : يا رسولَ اللهِ، اقض لي بكتابِ اللهِ، فقام خصمُه فقال : صدق يا رسولَ اللهِ، اقضِ له بكتابِ اللهِ وأْذنْ لي، فقال لهُ النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : ( قُلْ ) . فقال : إنَّ ابني كان عسيفًا على هذا - والعسيفُ الأجيرُ - فزنا بامرأتِه، فأخبروني أنَّ على ابني الرجمَ، فافتديتُ منهُ بمائةٍ من الغنمِ ووليدةٍ، ثم سألتُ أهلَ العلمِ، فأخبروني أنَّ على امرأتِه الرجمَ، وإنما على ابني جلدُ مائةٍ وتغريبُ عامٍ، فقال : ( والذي نفسي بيدهِ ، لأقضينَّ بينكما بكتابِ اللهِ، أما الوليدةُ والغنمُ فرُدُّوها، وأما ابنُك فعليهِ جلدُ مائةٍ وتغريبُ عامٍ، وأما أنت يا أُنيسُ - لرجلٍ من أسلمَ - فاغدوا على امرأةِ هذا، فإنِ اعترفتْ فارجُمها ) . فغدا عليها أُنيسٌ فاعترفتْ فرجمها .

معلومات الحديث

رواه أبو هريرة ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]