حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

انفرج سقف بيتي وأنا بمكة ، فنزل جبريل عليه السلام ففرج صدري ثم غسله بماء زمزم ، ثم جاء بطست من ذهب ممتلئة حكمة وإيمانا ، فأفرغها في صدري ، ثم أطبقه ، ثم أخذ بيدي - أحسبه قال - : فعرج بي إلى السماء ، فلما جئنا سماء الدنيا قال جبريل لخازن السماء : افتح ، فقال : من هذا ؟ قال : جبريل ، قال : هل معك أحد ؟ قال : معي محمد صلى الله عليه وسلم ، قال : وأرسل إليه ؟ قال : نعم ، قال : ففتح ، فلما علونا سماء الدنيا فإذا أنا برجل قاعد فقال : مرحبا بالنبي الصالح والابن الصالح ، قلت لجبريل : من هذا ؟ قال : هذا آدم ، ثم عرج بي حتى أتى سماء الثانية ، فقال جبريل لخازنها مثل ما قال لخازن سماء الدنيا ، قال أنس : فذكر أنه وجد في السماوات إدريس وموسى وعيسى وإبراهيم ، وذكر أنه وجد إبراهيم في السماء السادسة فقال : مرحبا بالنبي الصالح ، قلت : من هذا ؟ قال : إبراهيم

معلومات الحديث

رواه أبو ذر الغفاري ، نقله البزار في البحر الزخار وحكم عنه بأنه : روي نحوه من غير وجه