حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

يا عم ! قلْ : لا إله إلا اللهُ . كلمةٌ أشهدُ لك بها عند اللهِ ، فقال أبو جهلٍ وعبدُاللهِ بن أبي أميةَ : يا أبا طالبٍ ! أترغبُ عن ملةِ عبدِالمطلبِ ؟ فلم يزلْ رسولُ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يعرضُها عليه ، ويعيدُ له تلك المقالةَ ، حتى قال أبو طالبٍ آخرَ ما كلمهم : هو على ملةِ عبدِالمطلبِ . وأبي أن يقولَ : لا إله إلا اللهُ . فقال رسولُ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : أما واللهِ ! لأستغفرن لك ما لم أنه عنك . فأنزل اللهُ عز وجل : { مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَن يَسْتَغْفِرُواْ لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُواْ أُوْلِي قُرْبَى مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ } [ 9 / التوبة / الآية 113 ] . وأنزل اللهُ تعالى في أبي طالبٍ ، فقال لرسولِ اللهِ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : { إِنَّكَ لا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاء وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ } . [ 28 / القصص / آية 56 ] . وفي روايةٍ : مثله . غيرَ أن حديثَ صالحٍ انتهى عند قولِه : فأنزل اللهُ عز وجل فيه . ولم يذكرْ الآيتين . وقال في حديثِه : ويعودان في تلك المقالةِ . وفي حديثِ معمرٍ مكان هذه الكلمةِ . فلم يزالا به .

معلومات الحديث

رواه المسيب بن حزن ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح