حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ استعمل عاملًا، فجاءه العاملُ حين فرغ من عملِه، فقال : يا رسولَ اللهِ، هذا لكم وهذا أُهديَ لي . فقال له : ( أفلا قعدتَ في بيتِ أبيكَ وأمكَ، فنظرتَ أيُهدى لك أم لا ) . ثم قام رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ عشيةً بعد الصلاةِ، فتشهَّد وأثنى على اللهِ بما هو أهلُه، ثم قال : ( أما بعد، فما بالُ العاملِ نستعملُهُ، فيأتينا فيقول : هذا من عملِكم، وهذا أُهديَ لي، أفلا قعدَ في بيتِ أبيهِ وأمهِ فنظر : هل يُهدى لهُ أم لا، فوالذي نفسُ محمدٍ بيدهِ، لا يغلُّ أحدُكم منها شيئًا إلا جاء به يومَ القيامةِ يحملهُ على عُنقهِ، إن كان بعيرًا جاء به لهُ رغاءٌ، وإن كانتْ بقرةً جاء بها لها خُوارٌ، وإن كانت شاةً جاء بها تيعرُ، فقد بلغتُ ) . فقال أبو حَميدٍ : ثم رفع رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يده، حتى إنا لننظرُ إلى عفرةِ إبطَيهِ . قال : أبو حميدٍ : وقد سمع ذلك معي زيدُ بنُ ثابتٍ، من النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ، فسلوهُ .

معلومات الحديث

رواه أبو حميد الساعدي ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]