حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

قالتْ خرجتُ أَنَا وَأُمُّ مُحِبَّةَ إلى مكةَ فدخلنا على عائشةَ فسلمْنا عليها فقالتْ لنا مَنْ أنتنَّ قلنا مِنْ أهلِ الكوفةِ قالتْ فكأنَّها أعرضتْ عنَّا فقالتْ لها أمُّ مُحِبَّةَ يا أمَّ المؤمنينَ كانتْ لي جاريةٌ وإنِّي بعتُها مِنْ زيدِ بنِ أرقمَ الأنصاريِّ بثمانمائةِ درهمٍ إلى عطائهِ وإنَّه أرادَ بيعَها فابتعتُها منهُ بستمائةِ درهمٍ نقدًا قالتْ فأقبلتْ علينا فقالتْ بئسَما شريتِ وما اشتريتِ فأبلغِي زيدًا أنَّه قدْ أبطلَ جهادَهُ معَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ إلا أنْ يتوبَ فقالتْ لها أرأيتِ إنْ لمْ آخذْ منهُ إلا رأسَ مالي قالتْ { فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانْتَهَى فَلَهُ مَا سَلَفَ }

معلومات الحديث

رواه العالية والدة يونس ، نقله الدارقطني في سنن الدارقطني وحكم عنه بأنه : أم محبة والعالية مجهولتان لا يحتج بهما