حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

ثلاثٌ أقسمُ عليهنَّ وأحدثُكمْ حديثًا فاحفظوهُ ، قال : فأمَّا الثلاثُ الذي أقسمُ عليهنَّ فإنَّهُ ما نقصَ مالَ عبدٍ صدقةٌ ، ولا ظُلِمَ عبدٌ بمظلمةٍ فيصبرُ عليها إلا زادَهُ اللهُ عز وجل بِهَا عزًا ، ولا يفتحُ عبدٌ بابَ مسألةٍ إلا فتحَ اللهُ لهُ بابَ فقرٍ ، وأمَّا الذي أحدثُكمْ حديثًا فاحفظوهُ فإنهُ قال : إنَّما الدُّنيا لأربعةِ نفرٍ : عبدٌ رزقَهُ اللهُ عز وجل مالًا وعِلمًا فهوَ يتَّقي فيهِ ربَّهُ ويصلُ فيهِ رحمَهُ ، ويعلمُ للهِ عز وجل فيهِ حقَّهُ . قال : فهَذا بأفضلِ المنازلِ . قال : وعبدٍ رزقَهُ اللهُ عز وجل علمًا ولمْ يرزقْهُ مالًا ، قال : فهوَ يقولُ : لوْ كان لِي مالٌ عمِلتُ بعملِ فلانٍ ، قال : فأجرُهما سواءٌ ، قال : وعبدٍ رزقَهُ اللهُ مالًا ولمْ يرزقْهُ عِلمًا ، فهوَ يخبطُ في مالِهِ بغيرِ علمٍ لا يَتقي فيهِ ربَّهُ عز وجل ، ولا يصلُ فيهِ رحمَهُ ، ولا يعلمُ للهِ فيهِ حقَّهُ ، فهذا بأخبثِ المنازلِ ، قال : وعبدٍ لمْ يرزقْهُ اللهُ مالًا ولا علمًا فهوَ يقولُ : لوْ كان لي مالٌ لعملْتُ بعملِ فُلانٍ ، قال : هيَ نيتُهُ فوزرُهُمَا فيهِ سواءٌ

معلومات الحديث

رواه أبو كبشة الأنماري ، نقله الوادعي في أحاديث معلة وحكم عنه بأنه : [فيه] طريق يونس بن خباب ، وهو مختلف فيه لكن الجرح فيه مفسر