حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

سأَلَتْني أُمِّي متى عهدُكَ ؟ تعني بالنبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ؛ فقلتُ : مالي به عهدٌ منذُ كذا وكذا ، فنالَتْ مِنِّي ، فقلتُ لها : دَعِيني آتي النَّبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فأُصلِّي معه المغربَ ، وأسألُه أن يستغفرَ لي ولكِ . فأتيتُ النَّبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فصليتُ معه المغربَ ، فصلَّى حتى صلَّى العشاءَ ، ثم انفتَل فتبعتُه فسمع صوتي فقال : من هذا حذيفةُ ؟ قلتُ : نعم . قال : ما حاجتُك غفَر اللهُ لك ولأُمِّكَ ؟ قال : إنَّ هذا مَلَكٌ لم ينزِلْ الأرضَ قطُّ قبلَ اللَّيلةِ ، استأذَنَ ربَّه أن يُسلِّمَ عليَّ ويُبشِّرَني بأنَّ فاطمةَ سيِّدَةُ نساءِ أهلِ الجنَّةِ ، وأنَّ الحسنَ والحُسَينَ سَيِّدا شبابِ أهلِ الجنَّةِ

معلومات الحديث

رواه حذيفة بن اليمان ، نقله الترمذي في سنن الترمذي وحكم عنه بأنه : حسن غريب من هذا الوجه