حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

كنَّا جُلوسًا مع رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فقال : يطلُعُ الآن عليكم رجلٌ من أهلِ الجنَّةِ ، فطلع رجلٌ من الأنصارِ تنطُفُ لحيتُه من وضوئِه قد علَّق نعلَيْه بيدِه الشِّمالِ ، فلمَّا كان الغدُ قال النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم : مثلَ ذلك ، فطلع ذلك الرَّجلُ مثلَ المرَّةِ الأولَى ، فلمَّا كان اليومُ الثَّالثُ ، قال النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم : مثلَ مقالتِه أيضًا ، فطلع ذلك الرَّجلُ على مثلِ حالِه الأوَّلِ ، فلمَّا قام النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم تبِعه عبدُ اللهِ بنُ عمرٍو ، فقال : إنِّي لاحيْتُ أبي ، فأقسمْتُ أنِّي لا أدخُلُ عليه ثلاثًا ، فإن رأيتَ أن تُئوِيَني إليك حتَّى تمضيَ فعلتَ . قال : نعم . قال أنسٌ : فكان عبدُ اللهِ يُحدِّثُ أنَّه بات معه تلك الثَّلاثَ اللَّياليَ فلم يرَه يقومُ من اللَّيلِ شيئًا غيرَ أنَّه تعارَّ تقلَّب على فراشِه ذكر اللهَ عزَّ وجلَّ ، وكبَّر حتَّى صلاةِ الفجرِ . قال عبدُ اللهِ : غيرَ أنِّي لم أسمَعْه يقولُ إلَّا خيرًا ، فلمَّا مضَتِ الثَّلاثُ اللَّيالي ، وكِدتُ أن أحتقِرَ عملَه قلتُ : يا عبدَ اللهِ لم يكُنْ بيني وبين أبي غضَبٌ ولا هَجرةٌ ، ولكن سمِعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يقولُ لك ثلاثَ مرَّاتٍ : يطلُعُ عليكم الآن رجلٌ من أهلِ الجنَّةِ ، فطلعتَ أنت الثَّلاثَ مرَّاتٍ ، فأردْتُ أن آويَ إليك ، فأنظُرَ ما عملُك ، فأقتديَ بك ، فلم أرَك عمِلتَ كبيرَ عملٍ ، فما الَّذي بلغ بك ما قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ؟ قال : ما هو إلَّا ما رأيتَ ، فلمَّا ولَّيْتُ دعاني : ما هو إلَّا ما رأيتَ غيرَ أنِّي لا أجِدْ في نفسي لأحدٍ من المسلمين غِشًّا ولا أحسُدُ أحدًا على خيرٍ أعطاه اللهُ إيَّاه فقال عبدُ اللهِ : هذه الَّتي بلغَتْ بك

معلومات الحديث

رواه أنس بن مالك ، نقله المنذري في الترغيب والترهيب وحكم عنه بأنه : إسناده على شرط البخاري ومسلم