حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

إن الناسَ ليَمرونَ يومَ القيامةِ على الصراطِ ، وإن الصراطَ دحضُ مزلةٍ ، فيَتكفأُ بأهلِهِ ، والنارُ تأخذُ منهم المأخذَ ، وإن جهنمَ لتَنطِفُ عليْهِم مثلَ الثلجِ إذا وقعَ لها زفيرٌ وشهيقٌ فبينا هم كذلك إذ جاءَهم نداءٌ منَ الرحمنِ : عِبادي من كنْتُم تعبدونَ في دارِ الدُّنيا ؟ فيَقولونَ : ربَّنا أنتَ أعلمُ إنا إيَّاكَ نعبدُ ، فيجيبُهم بصوتٍ لم يَسمعِ الخلائقُ مِثلَهُ قطُّ : عبادي حقٌّ عليَّ أن لا أكلَكمُ اليومَ إلى أحدٍ غيري ، فقد عفوْتُ عنكم ، ورضيتُ عنكم ، فتقومُ الملائكةُ عِندَ ذلك بالشفاعةِ فينجونَ من ذلك المكانِ ، فيُنادي الذين من تحتِهم في النارِ فَمَا لَنَا مِنْ شَافِعِينَ ، وَلَا صَدِيقٍ حَمِيمٍ ، فَلَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ ، فَكُبْكِبُوا فِيهَا هُمْ وَالْغَاوُونَ

معلومات الحديث

رواه جابر بن عبدالله ، نقله السيوطي في البدور السافرة وحكم عنه بأنه : إسناده ضعيف