حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

قدم بي عمي في الجاهلية فبًاعني من الحبًاب بن عمرو أخي أبي اليسر بن عمرو فولدت له عبد الرحمن بن الحبًاب ثم هلك فقالت امرأته الآن والله تبًاعين في دينه فأتيت رسول اللهِ صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول اللهِ إني امرأة من خارجة قيس عيلان قدم بي عمي المدينة في الجاهلية فبًاعني من الحبًاب بن عمرو أخي أبي اليسر بن عمرو فولدت له عبد الرحمن بن الحبًاب فقالت امرأته الآن والله تبًاعين في دينه فقال رسول اللهِ صلى الله عليه وسلم من ولي الحبًاب قيل أخوه أبو اليسر بن عمرو فبعث إليه فقال أعتقوها فإذا سمعتم برقيق قدم علي فأتوني أعوضكم منها قالت فأعتقوني وقدم على رسول اللهِ صلى الله عليه وسلم رقيق فعوضهم مني غلاما

معلومات الحديث

رواه سلامة بنت معقل ، نقله أبو داود في سنن أبي داود وحكم عنه بأنه : سكت عنه [وقد قال في رسالته لأهل مكة كل ما سكت عنه فهو صالح]