حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أنَّ موسى قام خطيبًا في بني إسرائيلَ ، فسُئِلَ أيُّ الناسِ أعلمُ ؟ فقال : أنا ، فعتبَ اللهُ عليهِ ، إذ لم يَرُدَّ العلمَ إليهِ ، فقال لهُ : بلى ، لي عبدٌ بمجمعِ البحرينِ هو أعلمُ منكَ ، قال : أي ربِّ ومن لي بهِ ؟ وربما قال سفيانٌ ، أي ربِّ ، وكيف لي بهِ ؟ قال : تأخذُ حوتًا ، فتجعلُهُ في مِكْتَلٍ ، حيثما فقدتَ الحوتَ فهو ثَمَّ ، وربما قال : فهو ثَمَّهُ ، وأخذ حوتًا فجعلَهُ في مِكْتَلٍ ، ثم انطلقَ هو وفتاهُ يوشعُ بنُ نونٍ ، حتى أتيا الصخرةَ وضعا رؤوسهما ، فرقدَ موسى واضطربَ الحوتُ فخرج ، فسقط في البحرِ فاتَّخذَ سبيلَهُ في البحرِ سربًا ، فأمسكَ اللهُ عن الحوتِ جريةَ الماءِ ، فصار مثل الطَّاقِ ، فقال : هكذا مثل الطَّاقِ ، فانطلقا يمشيانِ بقيةَ ليلتهما ويومهما ، حتى إذا كان من الغدِ قال لفتاهُ : آتنا غداءنا ، لقد لَقِينا من سفرنا هذا نصبًا ، ولم يجد موسى النَّصَبَ حتى جاوزَ حيثُ أمرَهُ اللهُ ، قال لهُ فتاهُ : أَرَأَيْتَ إِذْ أَوَيْنَا إِلَى الصَّخْرَةِ فَإِنِّي نَسِيتُ الحُوتَ وَمَا أَنْسَانِيهِ إِلَّا الشَّيْطَانُ أَنْ أَذْكُرَهُ وَاتَّخَذَ سَبِيلَهُ فِي البَحْرِ عَجَبًا ، فكان للحوت سربًا ولهما عجبًا ، قال لهُ موسى :ذَلِكَ مَا كُنَّا نَبْغِي فَارْتَدَّا عَلَى آثَارِهِمَا قَصَصًا ، رجعا يَقُصَّانِ آثارهما ، حتى انتهينا إلى الصخرةِ ، فإذا رجلٌ مُسْجًى بثوبٍ ، فسلَّم موسى فرَدَّ عليهِ ، فقال : وأَنَّى بأرضكَ السلامُ ؟ قال : أنا موسى ، قال : موسى بني إسرائيلَ ؟ قال : نعم ، أتيتُكَ لتُعلِّمني مما عُلِّمْتَ رشدًا ، قال : يا موسى إني على علمٍ من علمِ اللهِ علَّمنِيهِ اللهُ لا تعلمُهُ ، وأنت على علمٍ من علمِ اللهِ علَّمكَهُ اللهُ لا أعلمُهُ ، قال : هل أتَّبِعُكَ ؟ قال : { إِنَّكَ لَنْ تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْرًا. وَكَيْفَ تَصْبِرُ عَلَى مَا لَمْ تُحِطْ بِهِ خُبْرًا - إلى قوله - إِمْرًا } . فانطلقا يمشيانِ على ساحلِ البحرِ ، فمرَّتْ بهما سفينةٌ كلَّموهم أن يَحملوهم ، فعرفوا الخَضِرَ فحملوهُ بغيرِ نَوْلٍ ، فلما ركبا في السفينةِ جاء عصفورٌ ، فوقعَ على حرفِ السفينةِ فنقرَ في البحرِ نقرةً أو نقرتينِ ، قال لهُ الخَضِرُ : يا موسى ما نقصَ علمي وعلمُكَ من علمِ اللهِ إلا مثلَ ما نقص هذا العصفورُ بمنقارِهِ من البحرِ ، إذ أخذ الفأسَ فنزع لوحًا ، قال : فلم يفجأْ موسى إلا وقد قلعَ لوحًا بِالقَدُّومِ ، فقال لهُ موسى : ما صنعتَ ؟ قومٌ حملونا بغيرِ نَوْلٍ عمدتَ إلى سفينتهم فخرقتها لتُغْرِقَ أهلها ، لقد جئتَ شيئًا إمرًا ، قال :أَلَمْ أَقُلْ إِنَّكَ لَنْ تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْرًا، قَالَ: لاَ تُؤَاخِذْنِي بِمَا نَسِيتُ وَلاَ تُرْهِقْنِي مِنْ أَمْرِي عُسْرًا ، فكانت الأولى من موسى نسيانًا ، فلما خرجا من البحرِ مَرُّوا بغلامٍ يلعبُ مع الصبيانِ ، فأخذ الخَضِرُ برأسِهِ فقلعَهُ بيدِهِ هكذا ، وأومأَ سفيانُ بأطرافِ أصابعِهِ كأنَّهُ يقطِفُ شيئًا ، فقال لهُ موسى : أَقَتَلْتَ نَفْسًا زَكِيَّةً بِغَيْرِ نَفْسٍ، لَقَدْ جِئْتَ شَيْئًا نُكْرًا، قَالَ: أَلَمْ أَقُلْ لَكَ إِنَّكَ لَنْ تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْرًا، قَالَ: إِنْ سَأَلْتُكَ عَنْ شَيْءٍ بَعْدَهَا فَلاَ تُصَاحِبْنِي قَدْ بَلَغْتَ مِنْ لَدُنِّي عُذْرًا، فَانْطَلَقَا، حَتَّى إِذَا أَتَيَا أَهْلَ قَرْيَةٍ اسْتَطْعَمَا أَهْلَهَا، فَأَبَوْا أَنْ يُضَيِّفُوهُمَا، فَوَجَدَا فِيهَا جِدَارًا يُرِيدُ أَنْ يَنْقَضَّ ، مائلًا ، أومأَ بيدِهِ هكذا ، وأشار سفيانَ كأنَّهُ يمسحُ شيئًا إلى فوقَ ، فلم أسمع سفيانَ يذكر مائلًا إلا مرةً ، قال : قومٌ أتيناهم فلم يُطعمونا ولم يُضيفونا ، عمدتَ إلى حائطهم ، لَوْ شِئْتَ لاَتَّخَذْتَ عَلَيْهِ أَجْرًا، قَالَ: هَذَا فِرَاقُ بَيْنِي وَبَيْنِكَ، سَأُنَبِّئُكَ بِتَأْوِيلِ مَا لَمْ تَسْتَطِعْ عَلَيْهِ صَبْرًا. قال النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : وددنا أنَّ موسى كان صبرَ فقصَّ اللهُ علينا من خبرهما ، قال سفيانُ : قال النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : يرحمُ اللهُ موسى ، لو كان صبر لقُصَّ علينا من أمرهما ) . وقرأ ابنُ عباسٍ : أَمَامَهُمْ مَلِكٌ يَأْخُذُ كُلَّ سَفِينَةٍ صَالِحَةٍ غَصْبًا» وَأَمَّا الغُلاَمُ فَكَانَ كَافِرًا وَكَانَ أَبَوَاهُ مُؤْمِنَيْنِ

معلومات الحديث

رواه أبي بن كعب ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]