حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أن أبا بكر الصديق رضي الله عنه قام في الناس فحمد الله وأثنى عليه ، ثم قال : ألا إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قام فينا عام أول ، فاستعبره وبكى ثم قعد ، ثم قام أيضا ، فقال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قام فينا عام أول ، فقال : عليكم بالصدق فإنه من البر ، وإياكم والكذب فإنه من الفجور ، ولا تباغضوا ولا تدابروا ولا تقاطعوا ، وكونوا إخوانا كما أمركم الله ، وسلوا الله العافية فإنه لا يعطى عبد خير من معافاة بعد يقين

معلومات الحديث

رواه أبو بكر الصديق ، نقله البزار في البحر الزخار وحكم عنه بأنه : إسناده من أحسن إسناد يروى عن أبي بكر