حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

قام رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم من اللَّيلِ فصلَّى فأطال السُّجودَ حتَّى ظننتُ أنَّه قد قُبِض فلمَّا رأيتُ ذلك قمتُ حتَّى حرَّكتُ إبهامَه فتحرَّك فرجعتُ فسمِعتُه يقولُ في سجودِه أعوذُ بعفوِك من عقابِك وأعوذُ برضاك من سخطِك وأعوذُ بك منك إليك لا أُحصي ثناءً عليك أنت كما أثنيتَ على نفسِك فلمَّا رفع رأسَه من السُّجودِ وفرغ من صلاتِه قال يا عائشةُ أو يا حميراءُ أظننتِ أنَّ النَّبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قد خاس بك قلتُ لا واللهِ يا رسولَ اللهِ ولكنِّي ظننتُ أنَّك قُبضتَ لطولِ سجودِك فقال أتدرين أيَّ ليلةٍ هذه قلتُ اللهُ ورسولُه أعلمُ قال هذه ليلةُ النِّصفِ من شعبانَ إنَّ اللهَ عزَّ وجلَّ يطَّلعُ على عبادِه في ليلةِ النِّصفِ من شعبانَ فيغفرُ للمستغفرين ويرحمُ المسترحمين ويؤخِرُ أهلَ الحقدِ كما هم

معلومات الحديث

رواه عائشة أم المؤمنين ، نقله المنذري في الترغيب والترهيب وحكم عنه بأنه : [فيه] العلاء بن الحارث لم يسمع من عائشة