حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

انطلقتُ حتى أدخل على عمرَ ، فأتاهُ حاجبُه يرفأُ فقال : هل لك في عثمانَ وعبدِ الرحمنِ والزبيرِ وسعدٍ ؟ قال : نعم ، فأذنَ لهم ، ثم قال : هل لك في عليٍّ وعباسٍ ؟ قال : نعم ، قال عباسٌ : يا أميرَ المؤمنينَ اقضِ بيني وبين هذا ، قال أنشدكم باللهِ الذي بإذنِه تقومُ السماءُ والأرضُ ، هل تعلمون أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ قال : ( لا نُورَثُ ما تركنا صدقةٌ ) . يريد رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ نفسَه ، فقال الرهطُ : قد قال ذلك ، فأقبل على عليٍّ وعباسٍ ، فقال : هل تعلمانِ أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ قال ذلك ؟ قالا : قد قال ذلك . قال عمرُ : فإني أُحدِّثُكم عن هذا الأمرِ ، إنَّ اللهَ قد كان خصَّ رسولَه صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ في هذا الفيءِ بشيٍء لم يُعطِه أحدًا غيرَه ، فقال عزَّ وجلَّ : مَا أَفَاءَ اللهُ عَلَى رَسُولِهِ - إلى قولِه - قَدِيرٌ . فكانت خالصةً لرسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ، واللهِ ما احتازها دونكم ولا استأثرَ بها عليكم ، لقد أعطاكموها وبثَّها فيكم حتى بقيَ منها هذا المالُ ، فكان النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ينفقُ على أهلِه من هذا المالِ نفقةَ سَنَتِه ، ثم يأخذُ ما بقيَ فيجعلُه مجعلَ مالِ اللهِ ، فعمل بذاك رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ حياتَه ، أنشدكم باللهِ هل تعلمون ذلك ؟ قالوا : نعم ، ثم قال لعليٍّ وعباسٍ : أنشدكما باللهِ هل تعلمانِ ذلك ؟ قالا : نعم ، فتوفى اللهُ نبيَّهُ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فقال أبو بكرٍ : أنا وليُّ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ، فقبضها فعمل بما عمل بهِ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ، ثم توفى اللهُ أبا بكرٍ فقلتُ : أنا وليُّ وليِّ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ ، فقبضتها سنتينِ أعملُ فيها ما عمل رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ وأبو بكرٍ ، ثم جئتماني وكلمتكما واحدةٌ وأمركما جميعٌ ، جئتَني تسألني نصيبكَ من ابنِ أخيك ، وأتاني هذا يسألني نصيب امرأتِه من أبيها ، فقلتُ : إن شئتما دفعتها إليكما بذلك ، فتلتمسانِ مني قضاءً غيرَ ذلك ؟ فواللهِ الذي بإذنِه تقومُ السماءُ والأرضُ ، لا أقضي فيها قضاءً غيرَ ذلك حتى تقومَ الساعةُ ، فإن عجزتما فادفعاها إليَّ فأنا أكفيكُمَاها .

معلومات الحديث

رواه عمر بن الخطاب ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]