حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

كنَّا مع النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ بِذِي الحُلَيْفَةِ ، فأصابَ الناسَ جوعٌ ، فأصَبْنَا إبِلا وغنمًا ، وكان النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلمَ في أُخرَياتِ الناسِ ، فعَجِلوا فنَصَبوا القدورَ ، فدفعَ إليهمْ النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم فأمرَ بالقدورِ فأكْفئَتْ ، ثم قسَّمَ فعدَلَ عشرةً منَ الغنمِ ببعيرٍ ، فندَّ منهَا بعيرٌ ، وكانَ في القومِ خيلٌ يسيرةٌ ، فطَلَبوهُ فأَعياهُمْ ، فأَهَوى إليهِ رجلٌ بسهمِ فحَبَسَهُ اللهُ ، فقال النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلمَ : ( إنَّ لهذهِ البهائمِ أوابدَ كأوابدِ الوحشِ ، فما ندَّ عليكمْ منها فاصنَعوا به هكذا ) . قال : وقالَ جدِّي : إنا لَنَرجو ، أو نخافُ ، أن نلْقى العدوَّ غدًا ، وليسَ معنا مدًى ، أَفَنَذْبحُ بالقَصَبِ ؟ فقالَ : ( ما أَنْهَرَ الدمَ وذُكِرَ اسمُ اللهِ عليهِ فكُلْ ، ليسَ السنَّ والظُّفُرَ ، وسأُخْبِرُكم عنه : أما السِّنُ فَعَظْمٌ ، وأمَّا الظُّفُرُ فَمُدَى الحَبَشَةِ ) .

معلومات الحديث

رواه رافع بن خديج ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]