حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أنها غزت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عام خيبر سادسة ست نسوة ، فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فبعث إلينا فقال : بأمر من خرجتين ؟ ورأينا فيه الغضب ، فقلنا : يا رسول الله ، خرجنا ومعنا دواء نداوي به الجرحى ، ونناول السهام ، ونسق السويق ، ونغزل الشعر ، نعين به في سبيل الله ، فقال لنا : أقمن ، فلما أن فتح عليه خيبر قسم لنا كما قسم للرجال ، قلت : يا جدتي ، وما كان ذلك ؟ قالت : كانت تمرا

معلومات الحديث

رواه جدة حشرج بن زياد الأشجعي ، نقله البوصيري في إتحاف الخيرة المهرة وحكم عنه بأنه : [فيه] حشرج بن زياد، ورافع بن سلمة [مختلف فيهما] وباقي رجال الإسناد ثقات بل رجال الصحيح