حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

لما كان يومُ أُحُدٍ انهزم ناسٌ عن النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . وأبو طلحةَ بين يديِ النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ مجوبٌ عليه بجحفةٍ . قال : وكان أبو طلحةَ رجلًا راميًا شديدَ النَّزعِ . وكسر يومئذٍ قوسَين أو ثلاثًا . قال : فكان الرجلُ يمرُّ معه الجعبةُ من النَّبلِ . فيقول : انثُرْها لأبي طلحةَ . قال : ويشرفُ النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ينظر إلى القومِ . فيقول أبو طلحةَ : يا نبيَّ اللهِ ! بأبي أنت وأمي ! لا تشرفْ لا يُصِبْك سهمٌ من سهامِ القومِ . نَحْري دون نحْرِك . قال : ولقد رأيتُ عائشةَ بنتَ أبي بكرٍ وأمَّ سُلَيمٍ وإنهما لَمُشمِّرتانِ . أرى خدَمَ سُوقِهما . تنقلانِ القِربَ على مُتونهما . ثم تُفرغانِه في أفواهِهم . ثم ترجعانِ فتملآنِها . ثم تجيئانِ تُفرغانِه في أفواه القومِ . ولقد وقع السيفُ من يدي أبي طلحةَ إما مرَّتَينِ أو ثلاثًا ، من النُّعاسِ .

معلومات الحديث

رواه أنس بن مالك ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح