حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أن رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم خَرَجَ حاجًّا ، فخرجوا معه ، فصُرِفَ طائفةٌ منهم فيهم أبو قَتادَةَ ، فقال : خذوا ساحلَ البحرِ حتى نَلْتَقيَ . فأخذوا ساحلَ البحرِ ، فلما انصرفوا ، أَحْرَموا كلُّهم إلا أبا قتادةَ لم يُحْرِمْ ، فبينما هم يَسيرون إذ رأَوْا حُمُرَ وحشٍ ، فحَمَلَ أبو قتادة على الحُمُرِ فعَقَرَ منها أَتَانًا ، فنزلوا فأكلوا مِن لحمِها ، وقالوا : أَنَأْكُلُ لحمَ صيدٍ ونحن مُحْرِمون ؟ فحمَلْنا ما بَقِيَ مِن لحمِ الأَتانِ ، فلما أَتَوْا رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم قالوا : يا رسولَ اللهِ ، إنا كنَّا أَحْرَمْنَا ، وقد كان أبو قتادة لم يُحْرِمْ ، فرَأَيْنا حُمُرَ وحشٍ فحَمَلَ عليها أبو قتادةَ فعَقَرَ منها أَتَانًا ، فنَزَلْنا فأَكَلْنا مِن لحمِها ، ثم قلنا : أَنَأْكُلُ لحمَ صيدٍ ونحن مُحْرِمون ؟ فحَمَلْنا ما بَقِيَ مِن لحمِها . قال : أَمِنْكم أحدٌ أَمَرَه أن يَحْمِلَ عليها أو أشارَ إليها ؟ قالوا : لا . قال : فكُلُوا ما بَقِيَ مِن لحمِها .

معلومات الحديث

رواه أبو قتادة الأنصاري ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]