حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

بينما رجلٌ يحدثُ في كنْدَةَ فقالَ : يجيءُ دُخَانٌ يومَ القيامةِ ، فيأخذُ بأسماعِ المنافِقِينَ وأبصارِهِم ، يأخذُ المؤمنَ كهيئةِ الزُكامِ ، ففَزِعنَا ، فأتيتُ ابنَ مسعودٍ ، وكان متَّكئًا ، فغضبَ ، فجلسَ فقالَ : من علمَ فلْيقلْ ، ومن لم يعلمْ فليقلْ : اللهُ أعلمُ ، فإنَّ من العلمِ أنْ تقولَ لِمَا لا تعلمُ لا أعلمُ ، فإنَّ اللهَ قالَ لنبيِّهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : قُلْ مَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُتَكَلِّفِينَ . وإنَّ قريشًا أبطَؤُوا عن الإسلامِ ، فدَعا عليهم النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فقالَ : ( اللهمَّ أعنِّي عليهم بسبعٍ كسبعِ يوسفَ ) . فأخذتْهُم سنةٌ حتى هلَكوا فيهَا ، وأكَلوا المَيْتَةَ والعِظامَ ، ويَرى الرجلُ ما بين السماءِ والأرض ِكهيئةِ الدُّخَانِ ، فجاءَهُ أبو سفيانَ فقالَ : يا محمدُ ، جئتَ تأمُرُنَا بصلةِ الرحمِ ، وإن قومَكَ قدْ هَلَكُوا فادعُ اللهَ . فقرأَ : فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُبِينٍ ـــ إِلى قولهِ ـــ عَائِدُونَ . أفَيُكشفُ عنهمْ عذابُ الآخرةِ إذا جاءَ ثمَّ عادوا إلى كفرهِم ، فذلك قوله تعالى : يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَى . يومَ بدرٍ ، ولِزَامًا يومَ بدرٍ ، الم غُلِبَتْ الرُّومُ - إلى - سَيَغْلِبُونَ . والرومُ قدْ مضَى .

معلومات الحديث

رواه عبدالله بن مسعود ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]