حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أنَّ عمرَ رضِي اللهُ عنه قال بالجابيةِ : تعلَّموا القرآنَ تُعرَفوا به ، واعمَلوا به تكونوا من أهلِه ، فإنَّه لم يبلغْ منزلةَ ذي حقٍّ أن يُطاعَ في معصيةِ اللهِ ، واعلموا أنَّه لا يقرِّبُ من أجلٍ ، ولا يُبعِدُ من رزقِ اللهِ قولٌ بحقٍّ ، وتذكيرُ عظيمٍ ، واعلموا أنَّ بين العبدِ وبين رزقِه حجابًا، فإنَّ صبر أتاه رزقُه ، وإن اقتحم هتَك الحجابَ ولم يدرِكْ فوقَ رزقِه ، أدِّبوا الخيلَ وانتضِلوا وانتعِلوا وتسوَّكوا وتمعددوا ، وإيَّاكم وأخلاقَ العجمِ ، ومجاورةَ الجبَّارين ، وأن يُرفعَ بين ظهرانيكم صليبٌ ، وأن تجلِسوا على مائدةٍ تُدارُ عليها الخمرُ ، أو تدخلوا الحمَّامَ بغيرِ إزارٍ ، أو تدعوا نساءَكم يدخُلن الحمَّاماتِ ، فإنَّ ذلك لا يحلُّ ، وإيَّاكم أن تكسِبوا من عندِ الأعاجمِ بعد نزولِكم في بلادِهم ما يحبسُكم في أرضِهم ، فإنَّكم توشكون أن ترجعوا إلى بلادِكم ، وإيَّاكم والصَّغارَ أن تجعلوه في رقابِكم وعليكم بأموالِ العربِ الماشيةِ ، تنزلون بها حيثُ نزلتُم ، واعلموا أنَّ الأشربةَ تُصنَعُ من ثلاثٍ : من الزَّبيبِ والعسلِ والتَّمرِ ، فما عُتِّق منه فهو خمرٌ لا يحِلُّ ، واعلموا أنَّ اللهَ لا يزكِّي ثلاثةً ، ولا ينظرُ إليهم ، ولا يقرِّبُهم يومَ القيامةِ ، ولهم عذابٌ أليمٌ : رجلٌ أعطَى إمامَه صفقةً يريدُ بها الدُّنيا ، فإن أصابها وفَّى له ، وإن لم يصبْها لم يفِ له ، ورجلٌ خرج بسلعتِه بعد العصرِ ، فحلف باللهِ لقد أُعطَى بها كذا وكذا فاشتُرِيتْ لقولِه ، وسبابُ المسلمِ فسوقٌ وقتالُه كفرٌ ، لا يحلُّ لك أن تهجرَ أخًا لك فوق ثلاثٍ ، ومن أتَى ساحرًا أو كاهنًا أو عرَّافًا فصدَّقه بما يقولُ فقد كفر بما أُنزِل على محمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلّم

معلومات الحديث

رواه الباهلي ، نقله ابن كثير في مسند الفاروق وحكم عنه بأنه : إسناده جيد وله شواهد