حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أنه أتاه رجل من الأعراب يستفتيه في الذي يحرم عليه وفي الذي يحل له وفي نتجه وماشيته وفي عنزه وفرعه من نتج إبله وغنمه فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم تحل لك الطيبات وتحرم عليك الخبائث إلا أن تفتقر إلى طعام لا يحل لك فتأكل منه حتى تستغني عنه وأنه سأله رجل حينئذ ما فقري وما الذي آكل من ذلك إذا بلغته وما غناي الذي يغنيني عنه فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كنت ترجو نتجا فتبلغ بلحوم ماشيتك إلى نتجك أو كنت ترجو غيثا مدرا لك فتبلغ إليها من لحوم ماشيتك أو كنت ترجو ميرة تنالها فتبلغ من لحوم ماشيتك وإن كنت لا ترجو من ذلك شيئا فأطعمه أهلك فيما بدا لك حتى تستغني عنه قال الأعرابي ما غناي الذي أدعه أو وجدته فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا رويت أهلك غبوقا من اللبن فاجتنب ما حرم عليك من الطعام وأما مالك فإنه ميسور كله ليس فيه حرام غير أن في نتجك من إبلك فرعا وفي نتجك من غنمك فرعا تغدوه ماشيتك حتى تستغني ثم إن شئت أطعمته أهلك وإن شئت تصدقت بلحمه وأمره بعتر من الغنم من كل مائة عتيرة

معلومات الحديث

رواه سمرة بن جندب ، نقله الهيثمي في مجمع الزوائد وحكم عنه بأنه : في إسناده مساتير