حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أن رجلاً أتى ابن عمر فقال يا أبا عبدالرحمن ما حملك على أن تحج عاماً وتعتمر عاماً وتترك الجهاد في سبيل الله عز وجل وقد علمت ما رغب الله فيه قال يا ابن أخي بني الإسلام على خمس إيمان بالله ورسوله والصلوات الخمس وصيام رمضان وأداء الزكاة وحج البيت قال يا أبا عبد الرحمن ألا تسمع ما ذكر الله في كتابه {وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فإن بغت إحداهما على الأخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفيء إلى أمر الله} {قاتلوهم حتى لا تكون فتنة} قال فعلنا على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان الإسلام قليلاً فكان الرجل يفتن في دينه إما قتلوه وإما يعذبوه حتى كثر الإسلام فلم تكن فتنة

معلومات الحديث

رواه نافع مولى ابن عمر ، نقله العيني في عمدة القاري وحكم عنه بأنه : [فيه] فلان قيل إنه عبدالله بن لهيعة قال البيهقي أجمعوا على ضعفه وترك الاحتجاج بما ينفرد به