حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

شكا النَّاسُ إلى رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلم قُحوطَ المطرِ فأمر بمنبرٍ فوضِعَ له في المصلَّى ، ووعدَ النَّاسَ يومًا يخرجونَ فيه . قالتْ عائشةُ : فخرج رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلم حين بدا حاجبُ الشمسِ فقعد على المنبرِ فكبَّرَ وحمِدَ اللهَ عزَّ وجلَّ ثمَّ قال : إنكم شكوتُم جدْبَ ديارِكم واستيخارَ المطرِ عن إبَّانِ زمانِهِ عنكُم وقد أمركم اللهُ عزَّ وجلَّ أنْ تدعوهُ ووعدكم أنْ يستجيبَ لكم . ثمَّ قال : الحمد للهِ ربِّ العالمينَ الرحمنِ الرحيمِ ملكِ يومِ الدينِ ، لا إلهَ إلا اللهُ يفعلُ ما يريدُ ، اللهمَّ أنت اللهُ لا إلهَ إلا أنتَ الغنيُّ ونحنُ الفقراءِ . أنزِلْ علينا الغيثَ واجعلْ ما أنزلتَ لنا قوَّةً وبلاغًا إلى حينٍ [ خير ] ثمَّ رفعَ يديهِ ، فلم يزلْ في الرَّفعِ حتَّى بدا بياضُ إبطيهِ ، ثمَّ حوَّل إلى النَّاسِ ظهرَه ، وقلب أو حولَ رداءَهُ وهو رافِعٌ يديهِ ، ثمَّ أقبل على النَّاسِ ونزل فصلَّى ركعتينِ ، فأنشأَ اللهُ سحابةً فرعدَتْ وبرقَتْ ثمَّ أمطرَتْ بإذنِ اللهِ ، فلم يأتِ مسجدَهُ حتَّى سالتِ السيولُ ، فلمَّا رأى سرعتَهم إلى الكِنِّ ضحِكَ صلَّى اللهُ عليه وسلم حتَّى بدَتْ نواجِذُهُ فقال : أشهدُ أنَّ اللهَ على كلِّ شيءٍ قديرٌ وأني عبدُ اللهِ ورسولُهُ

معلومات الحديث

رواه عائشة أم المؤمنين ، نقله العظيم آبادي في عون المعبود وحكم عنه بأنه : قوي لا علة فيه لاتصال إسناده وثقات رواته