حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم فقدم عليه وفد بني تميم عليهم قيس بن عاصم وعمرو بن الأهتم والزبرقان بن بدر فقال النبي صلى الله عليه وسلم لعمرو بن الأهتم ما تقول في الزبرقان بن بدر فقال يا رسول الله مطاع في أنديته شديد العارضة مانع لما وراء ظهره فقال الزبرقان يا رسول الله إنه ليعلم مني أكثر مما وصفني به ولكنه حسدني فقال عمرو والله يا رسول الله إنه لزمن المروءة ضيق العطن لئيم الخال أحمق الولد والله يا رسول الله ما كذبت أولا ولقد صدقت آخرا ولكني رضيت فقلت أحسن ما علمت وغضبت فقلت أقبح ما علمت فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن من البيان لسحرا وإن من الشعر لحكما

معلومات الحديث

رواه نفيع بن الحارث الثقفي أبو بكرة ، نقله الهيثمي في مجمع الزوائد وحكم عنه بأنه : [فيه] محمد بن موسى الأصطخري عن الحسن بن كثير بن يحيى بن أبي كثير ولم أعرفهما وبقية رجاله ثقات‏ ‏