حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أن زيد بن عمرو وورقة بن نوفل خرجا يلتمسان الدين ، حتى انتهيا إلى راهب بالموصل ، فقال لزيد بن عمرو : من أين أقبلت يا صاحب البعير ؟ قال : من بنية إبراهيم ، قال : وما تلتمس ؟ قال : ألتمس الدين ، قال : ارجع ، فإنه يوشك أن يظهر الذي تطلب في أرضك فأما ورقة فتنصر ، وأما أنا فعرضت علي النصرانية فلم توافقني فرجع وهو يقول : لبيك حقا حقا ... تعبدا ورقا البر أبغي لا الخال ... وهل مهجر كمن قال آمنت بما آمن به إبراهيم ، وهو يقول : أنفي لك عان راغم ... مهما تجشمني فإني جاشمثم يخر فيسجد قال : وجاء ابنه إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال يا رسول الله ، إن أبي كان كما رأيت وكما بلغك ، أفأستغفر له ؟ قال : نعم ، فإنه يبعث يوم القيامة أمة وحده ، وأتى زيد بن عمرو على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ومعه زيد بن حارثة ، وهما يأكلان من سفرة لهما ، فدعواه لطعامهما ، فقال زيد بن عمرو للنبي صلى الله عليه وسلم : يا ابن أخي لا نأكل مما ذبح على النصب

معلومات الحديث

رواه سعيد بن زيد ، نقله البوصيري في إتحاف الخيرة المهرة وحكم عنه بأنه : إسناده رجاله ثقات، وله شاهد