حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

لا تذهب نفسي حتى يكون رابطة من المسلمين يقولون يا علي ، قال : لبيك يا رسول الله ، قال : اعلم أنكم ستقاتلون بني الأصفر أو يقاتلهم من بعدكم من المؤمنين أهل الحجاز الذين يجاهدون في سبيل الله لا تأخذهم في الله لومة لائم حتى يفتح الله عليه قسطنطينية ورومية بالتسبيح والتكبير فينهدم حصنها فيصيبون مالا عظيما لم يصيبوا مثله قط حتى أنهم يقتسمون الأترسة ، ثم يصرخ صارخ : يا أهل الإسلام المسيح الدجال في بلادكم وذراريكم فينفض الناس عن المال ، فمنهم الآخذ ومنهم التارك ، الآخذ نادم والتارك نادم ثم يقولون : من هذا الصارخ ؟ ولا يعلمون من هو فيقولون : ابعثوا طليعة إلى البلد فإن يكن المسيح قد خرج فسيأتوكم بعلمه ويأتون ، فينظرون فلا يرون شيئا ويرون الناس ساكتين ، فيقولون : ما صرخ الصارخ إلا لنبأ عظيم فاعتزموا ثم ارتضوا ، فيعتزمون أن نخرج بأجمعنا إلى الله عز وجل فإن يكن المسيح الدجال خرج نقاتله حتى يحكم الله بيننا وبينه وهو خير الحاكمين ، وإن تكن الأخرى فإنها بلادكم وعشائركم وعساكركم إن رجعتم إليها

معلومات الحديث

رواه عمرو بن عوف المزني ، نقله ابن القيسراني في ذخيرة الحفاظ وحكم عنه بأنه : [فيه] كثير بن عبد الله ضعيف