حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

بينا أنَا يومًا وغلامٌ مِنَ الأنصارِ نَرْمِي غَرَضًا لنا على عهدِ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم ، حتى إذا كانتِ الشمسُ قيدَ رُمحينِ أو ثلاثةٍ في غيرِ الناظرينَ مِنَ الأفُقِ ، اسوَدَّتْ حتى كأنها تَنُّومَةٌ ، فقال أحدُنا لصاحبِه : انطلِقْ بنا إلى المسجدِ فواللهِ لَيُحْدِثَنَّ شأنُ هذه الشمسِ لرسولِ اللهِ لِأُمَّتِه حَدَثًا فدَفَعْنا إلى المسجدِ فإذا هو بارِزٌ ، فوافَقْنا رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم حين خرج إلى الناسِ ، قال : فاستَقْدَمَ ، فَصَلَّى بنا كأطولِ ما قام بنا في صلاةٍ قَطُّ ، لا يُسْمَعُ له صوتٌ ، ثم ركع بنا كأطولِ ما ركع بنا في صلاةٍ قَطُّ ، ولا يُسْمَعُ له صوتٌ ، ثم سجد بنا كأطولِ ما سجد بنا في صلاةٍ قَطُّ ، لا يُسْمَعُ له صوتٌ ، قال : ثم فعل في الركعةِ الثانيةِ مثلَ ذلك ، قال فوافق تَجَلِّي الشمسِ جلوسَه في الركعةِ الثانيةِ ، قال : فَسَلَّم ، فحمِدَ اللهَ وأثْنَى عليه ، وشَهِدَ أنه لا إله إلا اللهُ وشَهِد أنه عبدُه ورسولُه ، ثم قال : أيُّها الناسُ إنما أنَا بَشَرٌ رسولُ اللهِ ، فأُذَكِّرُكم باللهِ إنْ كنتم تعلمون أَنِّي قَصَّرْتُ عن شيءٍ مِنْ تبليغِ رسالاتِ رَبِّي لَمَا أجبتُموني ، حتى أُبَلِّغَ رسالاتِ ربي كما ينبغي لها أنْ تُبَلَّغَ وإنْ كنتم تعلمون أنِّي قد بَلَّغْتُ رسالاتِ ربِّي لَمَا أخبرتُموني ، قال ، فقام الناسُ ، فقالوا : شَهِدْنا أنك قد بَلَّغْتَ رسالاتِ ربِّك ونَصَحْتَ لِأُمَّتِك وقَضَيْتَ الذي عليك . قال ، ثم سَكَتوا . قال : قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم : أمَّا بعدُ فإنَّ رجالًا يزعُمون أنَّ كسوفَ هذه الشمسِ وكسوفَ هذا القمرِ وزوالَ هذه النجومِ عن مطالعِها لِمَوتِ رجالٍ عظماءَ مِنْ أهلِ الأرضِ ، وأنهم كَذَبوا ، ولكنها آياتٌ مِنْ آياتِ اللهِ يَفْتِنُ بها عبادَه ، لِيَنْظُرَ مَنْ يُحدِثُ منهم توبةً . واللهِ لقد رأيتُ منذ قمتُ أُصَلِّي ما أنتم لاقونَ في دنياكم وآخِرتِكم ، وإنه واللهِ لا تقومُ الساعةُ حتى يَخْرُجَ ثلاثونَ كَذَّابًا آخِرُهم الأعورُ الدجالُ ممسوحُ العينِ اليُسرَى كأنها عينُ أبي يَحْيَى - أو تَحْيَا - لِشيخٍ مِنَ الأنصارِ ، وإنه متى خرج فإنه يزعُم أنه اللهُ ، فمَنْ آمن به وصدَّقه واتَّبعه فليس ينفعُه صالحٌ مِنْ عَمَلٍ سَلَفَ ، ومَنْ كفر به وكَذَّبه ، فليس يُعاقَبُ بشيءٍ مِنْ عملِه سَلَفَ ، وإنه سَيَظْهَرُ على الأرضِ كُلِّها إلا الحَرَمَ وبيتَ المَقدِسِ ، وإنه يَحْصُرُ المؤمنينَ في بيتِ المَقدِسِ ، فَيُزَلزَلونَ زِلزالًا شديدًا ، قال ، فيَهزِمُه اللهُ وجنودَه ، حتى إنَّ جِذْمَ الحائطِ وأصلَ الشجرةِ لَيُنادِي ، يا مؤمنُ هذا كافرٌ يَسْتَتِرُ بي ، تعالَ : اقتلْه . قال : ولنْ يكونَ ذلك كذلك حتى تَرَوْا أمورًا يَتَفاقمُ شأنُها في أنفسِكم ، تسألون بينكم هل كان نبيُّكم ذَكَر لكم منها ذِكْرًا وحتى تزولَ جبالٌ عن مَراثيها على أَثَرِ ذلك القَبْضِ ، وأشار بِيَدِه . قال : ثم شَهِدْتُ خُطْبَةً أُخرَى ، قال ، فذكر هذا الحديثَ ما قَدَّمَ كَلِمَةً ولا أَخَّرَها عن مَوْضِعِها .

معلومات الحديث

رواه سمرة بن جندب ، نقله الألباني في صحيح ابن خزيمة وحكم عنه بأنه : إسناده ضعيف