حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

لأن أجالس قوما يذكرون الله عز وجل من صلاة الغداة إلى طلوع الشمس أحب إلي مما طلعت عليه الشمس ، ولأن أذكر الله عز وجل من صلاة العصر إلى غروب الشمس أحب إلي من أن أعتق ثمانية من ولد إسماعيل دية كل واحد منهم اثنا عشر ألفا ، فحسبنا دياتهم ونحن في مجلس فبلغ ستة وتسعين ألفا ، وهاهنا من يقول : أربعة من ولد إسماعيل ، والله ما قال إلا ثمانية ، دية كل واحد منهم اثنا عشر ألفا

معلومات الحديث

رواه أنس بن مالك ، نقله البوصيري في إتحاف الخيرة المهرة وحكم عنه بأنه : [فيه] يزيد بن أبان الرقاشي ، وهو ضعيف