حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

سورة ياسين تدعى في التوراة المعمة ، قيل : يا رسول الله ! وما المعمة ؟ قال : تعم صاحبها بخيري الدنيا والآخرة ، وتكابد عنه بلوى الدنيا وتدفع عنه أهاويل الآخرة ، وتدعي القاضية الدافعة ، تدفع عن صاحبها كل سوء ، وتقضي له كل حاجة ، ومن قرأها عدلت له عشرين حجة ، ومن سمعها عدلت له ألف دينار في سبيل الله ، ومن كتبها وشربها أدخلت جوفه ألف نور ، وألف يقين ، وألف بركة ، وألف رحمة ، ونزحت منه كل غل وداء

معلومات الحديث

رواه أنس بن مالك ، نقله الخطيب البغدادي في تاريخ بغداد وحكم عنه بأنه : إسناده باطل وروي محفوظاً