حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

فصلَّينا عندها صلاةَ الغداةِ بغَلَسٍ . فركب نبيُّ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ وركب أبو طلحة وأنا رَديفُ أبي طلحةَ . فأجرى نبيُّ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ في زِقاقِ خَيبرَ . وإنَّ ركبتي لتمسُّ فخِذَ النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . وانحسر الإزارُ عن فخِذِ نبيِّ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . فإني لأرى بياضَ فخِذِ نبيِّ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . فلما دخل القريةَ قال " اللهُ أكبرُ ! خربتْ خيبرُ . إنا إذا نزلْنا بساحةِ قومٍ . فساء صباحُ المُنذَرين " قالها ثلاثَ مراتٍ . قال : وقد خرج القومُ إلى أعمالِهم . فقالوا : محمدٌ واللهِ ! قال عبدالعزيزِ : وقال بعضُ أصحابِنا : فقالوا : محمدٌ ، والخميس ُ. قال : وأصبْناها عَنوةً . وجمع السَّبيَ . فجاءه دِحيةُ فقال : يا رسولَ اللهِ ! أَعطِني جاريةً من السَّبيِ . فقال " اذهبْ فخُذْ جاريةً " فأخذ صفيةَ بنتَ حُييٍّ . فجاء رجلٌ إلى نبيِّ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فقال : يا نبيَّ اللهِ ! أَعطيتَ دِحيةَ ، صفيةَ بنتَ حُييٍّ ، سيدِ قريظةَ والنضرِ ؟ ما تصلُح إلا لك . قال " ادعوه بها " قال : فجاء بها . فلما نظر إليها النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قال " خذْ جاريةً من السبيِ غيرَها " قال : وأعتقَها وتزوَّجهها . فقال له ثابتٌ : يا أبا حمزةَ ! ما أصدقَها ؟ قال : نفسها . أعتقَها وتزوَّجها . حتى إذا كان بالطريقِ جهَّزَتْها له أمُّ سُليمٍ . فأهدَتْها له من الليلِ . فأصبح النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ عروسًا . فقال " من كان عنده شيءٌ فلِيجِئْ به " قال : وبسط نَطعًا . قال : فجعل الرجلُ يجيءُ بالأقِطِ . وجعل الرجلُ يجيءُ بالتَّمرِ . وجعل الرجلُ يجيءُ بالسَّمنِ . فحاسوا حَيْسًا . فكانت وليمةَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . وفي روايةٍ : أنه أعتق صفيةَ وجعل عِتقَها صداقَها . وفي حديثِ معاذٍ عن أبيه : تزوجَ صفيَّةَ وأصدقَها عِتقَها .

معلومات الحديث

رواه أنس بن مالك ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح