حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

عن الرُّمَيْصاءِ أمِّ سُلَيمٍ رحِمها اللهُ أنَّها قالت : تُوفِّي ابنٌ لي , وزوجي أبو طلحةَ غائبٌ فقمتُ فسجَّيْتُه من ناحيةِ البيتِ فقدِم أبو طلحةَ , فقمتُ فهيَّأتُ له إفطارَه , فجعل يأكلُ , فقال : كيف الصَّبيُّ ؟ قلتُ : بأحسنِ حالٍ بحمدِ اللهِ ومنِّه, فإنَّه لم يكُنْ منذ اشتكَى بأسكنَ منه اللَّيلةَ ثمَّ تصنَّعت له أحسنَ ما كنتُ أتصنَّعُ له قبل ذلك , حتَّى أصاب منِّي حاجتَه ثمَّ قلتُ : ألا تعجَبُ من جيرانِنا ؟ قال : ما لهم ؟ قلتُ : أعيروا عاريةً , فلمَّا طُلِبت منهم واستُرجِعت جزِعوا فقال : بئس ما صنعوا فقلتُ : هذا ابنُك كان عاريةً من اللهِ تعالَى , وإنَّ اللهَ قد قبضه إليه فحمِد اللهَ واسترجع ثمَّ غدا على رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فأخبره فقال : اللَّهمَّ بارِكْ لهما في ليلتِهما قال الرَّاوي : فلقد رأيتُ لهم بعد ذلك في المسجدِ سبعةً كلُّهم قد قرءوا القرآنَ .

معلومات الحديث

رواه أم سليم بنت ملحان أم أنس بن مالك ، نقله العراقي في تخريج الإحياء وحكم عنه بأنه : القصة في الصحيحين من حديث أنس مع اختلاف