حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أُعْطيَت أمَّتي في شَهْرِ رمضانَ خَمسًا ، لم يُعطَهُنَّ نبيٌّ قبلي : أمَّا واحدةٌ ؛ فإذا كانَ أوَّلُ ليلةٍ من شَهْرِ رمضانَ نظرَ اللهُ إليهم ، ومن نظرَ اللهُ إليهِ لم يعذِّبهُ أبدًا . وأمَّا الثَّانيةُ ؛ فإنَّهم يُمسونَ وخُلوفُ أفواهِهِم أطيِّبُ عندَ اللهِ من ريحِ المسكِ . وأمَّا الثَّالثةُ ؛ فإنَّ الملائِكَةَ تستغفِرُ لَهُم في ليلهِم ونهارِهِم، وأمَّا الرَّابعةُ ؛ فإنَّ اللهَ يأمرُ جنَّتَهُ أن استعدِّي وتزيَّني لعبادي فيوشِكُ أن يذهَبَ عنهُم نصَبُ الدُّنيا ويصيرونَ إلى رَحمتي وَكَرامتي ، وأمَّا الخامسةُ ؛ فإذا كانَ آخرُ ليلةٍ غفرَ اللهُ لَهُم جميعًا فقالَ قائلٌ هي منَ القومِ: أَهيَ لَيلةُ القدرِ ؟ يا رسولَ اللهِ قالَ: لا، ألم ترَ إلى العمَّالِ إذا فرَغوا مِن أعمالِهِم وفُّوا أجورَهُم ؟ !

معلومات الحديث

رواه جابر بن عبدالله ، نقله الألباني في السلسلة الضعيفة وحكم عنه بأنه : ضعيف