حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

التقَى إبليسُ بموسَى في عقبةِ الطُّورِ فقالَ : يا إبليسُ لِمَ لا تسجدُ لآدمَ ؟ قالَ : كلَّا ما كنتُ لأسجدَ لبشرٍ . يا موسَى ادَّعيتَ التَّوحيدَ وأَنا موحِّدٌ . لم ألتفِتْ إلى غيرِهِ وقلتَ أنتَ : أرِني فنظرتَ إلى الجبلِ . أَنا أصدقُ منكَ في التَّوحيدِ . قالَ : اسجدْ للغيرِ . ما سجدتُ وأنتَ التفتَّ قالَ لَهُ موسَى : قد غيَّرتَ لبستَكَ منَ الملائِكَةِ إلى الشَّيطانةِ . فقالَ : ذلِكَ حالٌ يحولُ وسيتغيَّرُ يا موسَى ! كلَّما ازدادَ محبَّتَه لغَيري ازددتُ عِشقًا لَهُ . فقالَ لَهُ : تذَكُرُهُ ؟ قالَ : أَنا مذكورُ ذِكْرِهِ وإنَّ عليكَ لعنتي . أليسَ أقامَ في لعنتي كافًا ، وياءً ؟ وقالَ : لمَّا طردَ إبليسُ ما نقصَ من خدمتِهِ ، ولا محبَّتِهِ ، ولا ذِكْرِهِ ، شيئًا

معلومات الحديث

رواه - ، نقله ابن الجوزي في القصاص والمذكرين وحكم عنه بأنه : كذب شنيع