حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

خرجنا مع رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ مُهلِّين بالحجِّ . في أشهرِ الحجِّ . وفي حرمِ الحج ِّ. وليالي الحجِّ . حتى نزلنا بسَرِفٍ . فخرج إلى أصحابِه فقال : " من لم يكن معه منكم هديٌ فأحبّ أن يجعلها عمرةً ، فليفعلْ . ومن كان معه هديٌ ، فلا " فمنهم الآخذُ بها والتاركُ لها . ممن لم يكن معه هديٌ . فأما رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فكان معه الهديُ . ومع رجالٌ من أصحابِه لهم قوةٌ . فدخل عليَّ رسولُ الله ِصلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ وأنا أبكى . فقال : " ما يبكيكِ ؟ " قلت : سمعتُ كلامَك مع أصحابِك فسمعتُ بالعمرةِ ( فمُنِعتُ العمرةَ ) قال " ومالكِ ؟ " قلتُ : لا أُصلِّي . قال : " فلا يضُرُّكِ فكُوني في حجِّكِ . فعسى اللهُ أن يَرزُقَكيها . وإنما أنتِ من بناتِ آدم َ. كتب اللهُ عليكِ ما كتب عليهنَّ " قالت : فخرجتُ في حجَّتي حتى نزلْنا منى فتطهَّرتُ . ثم طُفنا بالبيتِ . ونزل رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ المُحصَّبَ . فدعا عبدَالرحمنِ بنَ أبي بكرٍ فقال : " اخرُج بأختِك من الحرَمِ فلتهلَّ بعمرةٍ . ثم لْتطفْ بالبيتِ . فإني أنتظرُكما ههنا " قالت : فخرجنا فأهللتُ . ثم طفتُ بالبيتِ وبالصفا والمروةِ . فجئْنا رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ وهو في منزلِه من جوفِ الليلِ . فقال " هل فرغتِ ؟ " قلت : نعم . فآذنَ في أصحابِه بالرحيلِ . فخرج فمرَّ بالبيت فطاف به قبلَ صلاةِ الصبحِ . ثم خرج إلى المدينةِ .

معلومات الحديث

رواه عائشة أم المؤمنين ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح