حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أن رفاعة طلق امرأته فتزوجها عبد الرحمن بن الزبير القرظي قالت عائشة وعليها خمار أخضر فشكت إليها وأرتها خضرة بجلدها فلما جاء رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم والنساء ينصر بعضهن بعضا قالت عائشة ما رأيت مثل ما يلقى المؤمنات لجلدها أشد خضرة من ثوبها قالت وسمع أنها قد أتت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فجاء ومعه ابنان له من غيرها قالت والله ما لي إليه من ذنب إلا أن ما معه ليس بأغنى عني من هذه وأخذت هدبة من ثوبها فقال كذبت والله يا رسول الله إني لأنفضها نفض الأديم لكنها ناشز تريد رفاعة فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فإن كان ذلك لم تحلي له أو لم تصلحي له حتى يذوق من عسيلتك قال وأبصر معه ابنين له فقال بنوك هؤلاء قال نعم قال هذا الذي تزعمين ما تزعمين فوالله لهم أشبه من الغراب بالغراب

معلومات الحديث

رواه عكرمة مولى ابن عباس ، نقله الدارقطني في الإلزامات والتتبع وحكم عنه بأنه : مرسل