حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

جاورت في مسجد المدينة مع رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم من بني بياضة في العشر الأواخر من رمضان في قبة له يستر على بابها بقطعة حصيرة قال : فبينا نحن في المسجد ورسول الله صلى الله عليه وسلم في قبة له إذ رفع الحصير عن الباب وأشار إلى من في المسجد أن اجتمعوا ، فاجتمعنا فوعظنا رسول الله صلى الله عليه وسلم موعظة لم أسمع واعظا مثلها فقال : إن أحدكم إذا قام يصلي فإنه يناجي ربه ، فلينظر بم يناجيه ، ولا يجهر بعضكم على بعض بالقرآن ثم رد الحصير ورجع كل واحد منا إلى موضعه فقال بعضنا إلى بعض : إن لهذه الليلة لشأنا وعظنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فيها ، فإذا هي ليلة ثلاث وعشرين

معلومات الحديث

رواه أبو حازم مولى هذيل ، نقله البوصيري في إتحاف الخيرة المهرة وحكم عنه بأنه : سنده ضعيف