حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

لما تزوَّج النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ زينبَ أهدتْ له أمُّ سُلَيمٍ حَيسًا في تَورٍ من حجارةٍ . فقال أنسٌ : فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ : " اذهبْ فادعُ لي من لقِيتَ من المسلمين " فدعوتُ له من لقيتُ . فجعلوا يدخلون عليه فيأكلون ويخرجون . ووضع النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يدَه على الطعامِ فدعا فيه . وقال فيه ماشاء اللهُ أن يقول ولم أدَعْ أحدًا لقيتُه إلا دعوتُه . فأكلوا حتى شبِعوا . وخرجوا . وبقي طائفةٌ منهم فأطالوا عليه الحديثَ . فجعل النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يستحي منهم أن يقول لهم شيئًا . فخرج وتركهم في البيتِ . فأنزل اللهُ عزَّ وجلَّ : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لاَ تَدْخُلُوا بُيوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ ( قال قتادة : غيرَ مُتَحِيِّنينَ طعامًا ) وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا . حتى بلغ : ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ .

معلومات الحديث

رواه أنس بن مالك ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح