حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أنه نزلت فيه آياتٌ من القرآنِ قال : حلفتْ أمُّ سعدٍ أن لا تكلمَه أبدًا حتى يَكفُرَ بدِينه . ولا تأكلُ ولا تشربُ . قالت : زعمتَ أنَّ اللهَ وصَّاك بوالدَيك . وأنا أُمُّك . وأنا آمرُك بهذا . قال : مكثتْ ثلاثًا حتى غُشيَ عليها من الجَهدِ . فقام ابنٌ لها يقالُ له عمارةُ . فسقاها . فجعلتْ تدعو على سعدٍ . فأنزل اللهُ عزَّ وجلَّ في القرآنِ هذه الآيةَ : وَوَصَّيْنَا الْإْنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حُسْنًا . وَإِنْ جَاهَدَاكَ عَلَى أَنْ تُشْرِكَ بِي [ 31 / لقمان / 15 ] وفيها : وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا . قال : وأصاب رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ غُنيمةً عظيمةً . فإذا فيها سيفٌ فأخذتُه . فأتيتُ به الرسولَ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . فقلتُ : نفِّلْني هذا السيفَ . فأنا من قد علمتَ حالَه . فقال " رُدَّه من حيثُ أخذتَه " فانطلقتُ . حتى إذا أردتُ أن ألقيَه في القبضِ لامَتْني نفسي ، فرجعتُ إليه . فقلتُ : أعطِنيه . قال فشدَّ لي صوتَه " رُدَّه من حيثُ أخذتَه " قال فأنزل اللهُ عزَّ وجلَّ : يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْأَنْفَالِ [ 8 / الأنفال / 1 ] . قال : ومرضتُ فأرسلتُ إلى النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فأتاني . فقلتُ : دعْني أقسمِ مالي حيثُ شئتُ . قال فأبى . قلتُ : فالنصفُ . قال فأبى . قلتُ : فالثُّلُثُ . قال فسكتَ . فكان ، بعد ، الثلثُ جائزًا . قال : وأتيتُ على نفرٍ من الأنصارِ والمهاجرينَ . فقالوا : تعالَ نُطعمْك ونسقيك خمرًا . وذلك قبل أن تحرمَ الخمرُ . قال فأتيتُهم في حُشٍّ - والحُشُّ البستانُ - فإذا رأسُ جزورٍ مَشويٍّ عندهم ، وزقٌّ من خمرٍ . قال فأكلتُ وشربتُ معهم . قال فذكرتِ الأنصارُ والمهاجرون عندهم . فقلتُ : المهاجرون خيرٌ من الأنصارِ . قال فأخذ رجلٌ أحدَ لَحْي الرأسِ فضربني به فجُرح بأنفي . فأتيتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فأخبرتُه . فأنزل اللهُ عزَّ وجلَّ في - يعني نفسَه - شأنِ الخمرِ : إِنَّمَا الخَمْرُ وَالمَيْسِرُ وَالأَنْصَابُ وَالأَزْلاَمُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ[ 5 / المائدة / 90 ] . وفي روايةٍ : أُنزلتْ فيَّ أربعُ آياتٍ . وساق الحديثَ بمعنى حديثِ زُهيرٍ عن سماكٍ . وزاد في حديثِ شعبةَ : قال فكانوا إذا أرادوا أن يُطعِموها شجَروا فاها بعصا . ثم أوجَروها . وفي حديثِه أيضًا : فضرب به أنفَ سعدٍ ففَزَره . وكان أنفُ سعدٍ مفْزورًا .

معلومات الحديث

رواه سعد بن أبي وقاص ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح