حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

كنا عند النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . فأرسلَت إليه إحدى بناتِه تدعوه . وتخبره أنَّ صبيًّا لها ، أو ابنًا لها ، في الموتِ . فقال للرسولِ : " ارجِعْ إليها . فأَخْبِرْها : إنَّ لله ما أخذَ وله ما أعطى . وكلُّ شيء ٍعنده بأجلٍ مسمى . فمُرْها فلْتَصْبِرْ ولْتَحْتَسِبْ " فعاد الرسولُ فقال " إنها قد أقسَمَت لتأتينَّها " . قال فقام النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . وقام معه سعدُ بنُ عُبادةَ ومعاذُ بنُ جبلٍ . وانطلقَتْ معهم . فرُفِع إليه الصبيُّ ونفسُه تَقَعْقَعُ كأنها في شَنَّةٍ . ففاضت عيناه . فقال له سعدٌ : ما هذا ؟ يا رسولَ اللهِ ! قال " هذه رحمةٌ . جعلها اللهُ في قلوبِ عبادِه . وإنما يرحم اللهُ من عبادِه الرُّحماءَ " .

معلومات الحديث

رواه أسامة بن زيد ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح