حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

عن زينب امرأة عبد الله رضي الله عنهما قالت : كانت عجوز تدخل علينا ترقي من الحمرة ، وكان لنا سرير طويل القوائم ، وكان عبد الله إذا دخل تنحنح وصوت فدخل يوما فلما سمعت صوته احتجبت منه ، فجاء فجلس إلى جانبي فمسني ، فوجد مس خيط فقال : ما هذا ؟ فقلت : رقي له فيه من الحمرة ، فجذبه فقطعه فرمى به ثم قال : لقد أصبح آل عبد الله أغنياء عن الشرك سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إن الرقى والتمائم والتولة شرك . قلت : فإني خرجت يوما فأبصرني فلان فدمعت عيني التي تليه ، فإذا رقيتها سكنت دمعتها ، وإذا تركتها دمعت ؟ قال : ذلك الشيطان إذا أطعته ترك ، وإذا عصيته طعن بأصبعه في عينك ، ولكن لو فعلت كما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم كان خيرا لك ، وأجدر أن تشفي : تنضحي في عينك الماء وتقولي : أذهب البأس رب الناس ، واشف أنت الشافي لا شفاء إلا شفاؤكم شفاء لا يغادر سقما

معلومات الحديث

رواه ابن أخت زينب امرأة عبدالله ، نقله المنذري في الترغيب والترهيب وحكم عنه بأنه : [فيه] ابن أخي زينب مجهول