حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

يبعثُ اللهُ عبدًا يومَ القيامةِ لا ذنبَ له ، فيقولُ اللهُ : بأيِّ الأمرَيْن أحبُّ إليك أن أجزِيَك ، بعملِك أو بنعمتي عندك ؟ قال : يا ربِّ ! إنَّك تعلمُ أنِّي لم أعصِك ، قال : خُذوا عبدي بنعمةٍ من نعمي فما تبقَّى له حسنةٌ إلَّا استغرقتها تلك النِّعمةُ . فيقولُ : ربِّ ! بنعمتِك ورحمتِك ، فيقولُ : بنعمتي ورحمتي ، ويُؤتى بعبدٍ محسنٍ في نفسِه لا يرَى أنَّ له ذنبًا ، فيقولُ له : هل كنتَ توالي أوليائي ؟ قال : كنتُ من النَّاس سِلمًا ، قال : فهل كنتَ تعادي أعدائي ؟ قال : ربِّ ! لم يكُنْ بيني وبين أحدٍ شيءٌ ، فيقولُ اللهُ عزَّ وجلَّ : لا ينالُ رحمتي من لم يُوالِ أوليائي ويُعادي أعدائي

معلومات الحديث

رواه واثلة بن الأسقع الليثي أبو فسيلة ، نقله أبو نعيم في حلية الأولياء وحكم عنه بأنه : غريب من حديث مكحول