حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أن أمَّ حبيبةَ بنتَ جحشٍ ( خَتَنةَ رسولِ اللهِ _صلى الله عليه وسلم_ ، وتحتَ عبدالرحمنِ بنِ عوفٍ ) اسْتُحيضت سبعَ سنين ,فاستفتت رسولَ اللهِ _صلى الله عليه وسلم_ في ذلك , فقال رسولُ اللهِ _صلى الله عليه وسلم_ : إن هذه ليست بالحيضةِ ولكنَّ هذا عِرْقٌ فاغتسلي وصلِّي " . قالت عائشةُ : فكانت تغتسلُ في مِرْكَنٍ في حُجْرَةِ أختِها زينبَ بنتِ جحشٍ حتى تعلو حُمْرةُ الدمِ الماءَ . قال ابنُ شِهابٍ : فحدثتُ بذلك أبا بكر بنَ عبدالرحمنِ بنِ الحارثِ بنِ هِشامٍ فقال : يرحمُ اللهُ هندًا لو سمعتْ بهذه الفُتيا واللهِ إن كانت لتبكي ؛ لأنها كانت لا تصلِّي وفي رواية : جاءت أمُّ حبيبةَ بنتُ جحشٍ إلى رسولِ اللهِ _صلى الله عليه وسلم_ وكانت اسْتُحيضت سبعَ سنين بمثل حديث عمرو بن الحارث إلى قوله : تعلو حمرة الدم الماء . ولم يذكر ما بعده وفي رواية : أن ابنةَ جحشٍ كانت تُستحاضُ سبعَ سنين . بنحوِ حديثِهم .

معلومات الحديث

رواه عائشة أم المؤمنين ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح