حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

خرَجتُ أنا وأخي خلَّادٌ معَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليْهِ وسلَّمَ إلى بدرٍ على بعيرٍ لنا أعجَفَ ، حتَّى إذا كنَّا بموضعِ البَريدِ الَّذي خَلفَ الرَّوحاءِ بركَ بنا بعيرُنا ، فقُلنا : اللَّهمَّ لكَ علَينا لئن أدَّيْتَنا إلى المدينةِ لننحرَنَّه ، فبَينا نحنُ كذلك إذ مرَّ بنا رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليْهِ وسلَّمَ فقال : ما لكما ؟ فأخبَرناه أنَّهُ بركَ علَينا ، فنزلَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليْهِ وسلَّمَ فتَوضَّأَ ثمَّ بصَق في وَضوئِه ، ثمَّ أمرَنا ففَتحنا لهُ فمَ البَعيرِ ، فصَبَّ في جَوفِ البَكْرِ من وَضوئِه ، ثمَّ صبَّ على رَأسِ البَكْرِ ، ثمَّ علَى عُنقِه ، ثمَّ على حارِكِه ، ثمَّ على سَنامِه ، ثمَّ على عَجُزِه ، ثمَّ على ذَنَبِه ثمَّ قال : اللَّهمَّ احمِل رافعًا وخلَّادًا ، فمَضى رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليْهِ وسلَّمَ وقمنا نرتَحِلُ ، فارتَحلنا فأدرَكنا النَّبيَّ صلَّى اللهُ عليْهِ وسلَّمَ على رأسِ المَنْصَفِ وبَكْرُنا أوَّلُ الرَّكْبِ ، فلمَّا رآنا رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليْهِ وسلَّمَ ضحِكَ ، فمَضَينا حتَّى أتَينا بدرًا ، حتَّى إذا كنَّا قريبًا مِن بدرٍ بَركَ علَينا فقُلنا : الحَمدُ للهِ ! فنَحرناهُ وتصدَّقنا بلَحمِه

معلومات الحديث

رواه رفاعة بن رافع ، نقله البزار في البحر الزخار وحكم عنه بأنه : محفوظ